التصنيع الرقمي الشامل والتكنولوجيا المساعدة

التصنيع الرقمي الشامل والتكنولوجيا المساعدة

Achraf Ben Jamaa

ورقة علمية وصول مفتوح | متاح بتاريخ:24 مايو, 2021 | آخر تعديل:24 مايو, 2021

نفاذ

نفاذ 17 DOI

Digital Fabrication and Assistive Technologyيهدف برنامج مدى للابتكار لتشجيع المبتكرين إلى إيجاد حلول تكنولوجية عربية للأشخاص ذوي الإعاقة والمتقدمين في السن في قطر والعالم العربي. ويسعى هذا البرنامج إلى دعم وتطوير الابتكارات والمهارات الضرورية لتصنيع أجهزة التكنولوجية المساعدة وزيادة الوعي في هذا المجال بين المبتكرين. ويقدم مركز مدى خبراته الواسعة في هذا المجال بالإضافة إلى تهيئة البيئة الملائمة لتشجيع الابتكار وتوفير مشورة المختصين المحترفين وآراء المستخدمين النهائيين بهدف تطوير الحلول وتحسينها لتلبية أفضل المعايير الدولية.

وتوفر بيئة مدى فاب لاب وتقنيات التصنيع الرقمي العديد من الفرص للأشخاص ذوي القيود الوظيفية لتطوير مهاراتهم ومعارفهم التقنية والعملية إضافة إلى تمهيد الطريق أمامهم ليصبحوا رواد أعمال متميزين. إن للتصنيع الرقمي فوائد كبيرة في الدمج وتحقيق الرفاهية للأشخاص ذوي الإعاقة لأنه يدعمهم في سعيهم للانضمام إلى القوى العاملة. كما أن توفير مختبرات التصنيع القابلة للنفاذ يساعدهم على تطوير أدوات التكنولوجيا المساعدة الخاصة بهم والمساهمة في المجتمع بأفكار إبداعية جديدة.

بشكل عام، توجد أنواع مختلفة من التكنولوجيا في التصنيع الرقمي، ولكن جميعها تعمل لخدمة نفس الغرض وهو إنتاج أو تعديل جسم مادي بناءً على التصميمات التي يتم إنشاؤها بواسطة الكمبيوتر. كما أن هذه الحلول التكنولوجية ليست جديدة، بل سبق استخدام بعضها على نطاق واسع في التصنيع الصناعي الجماعي لسنوات عديدة. وفي الوقت الحاضر، أصبحت هذه التكنولوجيا ميسورة التكلفة بشكل معقول لدرجة أنه أصبح بإمكان الهواة امتلاكها.

وتشمل تكنولوجيا التصنيع الرقمي الرئيسية الطابعات ثلاثية الأبعاد القادرة على صناعة منتجات ملموسة من النماذج الرقمية عبر بناء العديد من طبقات المواد المعقدة المنصهرة. ويعد هذا النوع هو أحد أكثر تقنيات التصنيع الرقمي شهرة لأنه سهل الاستخدام وشائع الاستخدام في المدارس. كما ان أدوات القطع بالليزر قادرة على قطع أو حفر مجموعة واسعة من المواد بنمط يتم التحكم به رقمياً بواسطة برنامج الكمبيوتر. وتستخدم هذه التكنولوجيا كثافة عالية الطاقة ينتج عنها تسخين سريع أو ذوبان أو تبخير للمواد. الأمر الذي يوفر مستوى من الدقة لا يستطيع سوى عدد قليل من الأشخاص تحقيقه باستخدام الأدوات التقليدية. ومن جهة أخرى، تعد أجهزة القطع باستخدام الحاسب الآلي (CNC) عكس الطابعات ثلاثية الأبعاد، حيث تعمل عن طريق إزالة المواد بدلاً من بنائها. وتستخدم هذه التكنولوجيا أداة قطع يتم التحكم فيها بواسطة الكمبيوتر لإزالة المواد المختلفة لإنتاج شكل محدد على الكمبيوتر.

وغالباً ما تكون الأجهزة المساعدة التقليدية التي يستخدمها الأشخاص ذوي القيود الوظيفية باهظة الثمن وفي بعض البلدان يكون الحصول عليها عملية بطيئة وصعبة. كما أن إنتاجها يتم بكميات كبيرة، مما يعني أنه لا تعديلها إفرادياً لتناسب مع الاحتياجات المخصصة لمستخدم بعينه. وبحلول الوقت الذي يتم فيه الحصول على الجهاز، قد يكون قد أصبح بالفعل غير مناسب لأداء الغرض المطلوب منه، مما يؤدي إلى ارتفاع معدلات التخلي عن استخدام التكنولوجيا المساعدة. ويعد هذا أمراً محبطاً للمستخدمين وهدراً للموارد، ولكنه يعني أيضاً أن الأشخاص ذوي الإعاقة الذين قد يكونون قادرين على العمل باستخدام التكنولوجية المساعدة الصحيحة لن يكونوا قادرين على القيام بذلك. وتعتبر الصناعة الذاتية للتكنولوجيا المساعدة (DIY-AT) من أكثر الأمثلة الواعدة لدعم الناس في التصنيع والتصنيع الرقمي. هذا لأن التصنيع الرقمي يسمح بتخصيص هذه المنتجات بسرعة وبتكلفة قليلة، فهناك إمكانات هائلة لتخصيص التكنولوجيا المساعدة الحالية أو حتى إنتاج أجهزة مساعدة جديدة تماماً لتلائم الاحتياجات الفردية المختلفة.

ولنأخذ على سبيل المثال، استخدام أداة القطع بالليزر لإنشاء جهاز صغير للمساعدة في فتح الزجاجات أو إجراء تعديلات على الكرسي المتحرك أو حتى الأطراف الصناعية. فإذا تعطل هذا الجهاز أو تغيرت متطلباتك الفردية، يمكنك بسهولة إنشاء جهاز آخر عن طريق إنتاج قطع غيار باستخدام أجهزة القطع الرقمية (CNC). وتشمل المزايا الأخرى للتصنيع الرقمي أنه يتم مشاركة الملفات الرقمية المستخدمة لإنشاء التصميمات بحرية عبر الإنترنت. حيث يمكن تنزيل هذه التصميمات واستخدامها بواسطة أي شخص لديه المعدات المناسبة في أي مكان في العالم.و يمكن أيضًا تعديل التصميمات، مما يعني أنه ليس من الضروري البدء من نقطة الصفر حيث يمكن تنزيل التصميم الحالي وتعديله حتى يلبي احتياجات المستخدم الخاصة.

ويعد مدى فاب لاب من أفضل الأمثلة على ممارسات الحياة الواقعية في مجال الصناعة الذاتية للتكنولوجيا المساعدة (DIY-AT)، فهو أول تكنولوجيا عملية شاملة ومساحة للتصنيع الرقمي في العالم. حيث يحتوي المختبر على جميع آلات التصنيع الرقمية المطلوبة لإنشاء النماذج الأولية. لإضافة إلى تخصيص الأثاث المستخدم ليلائم الأشخاص ذوي القيود الوظيفية وتوفير آلات القطع الرقمية وأجهزة القطع بالليزر.

أشرف بن جامع

كبير أخصائيي تكنولوجيا التعليم

أشرف بن جامع هو مهندس مختص في تكنولوجيا التصنيع الرقمي والتصميم بمساعدة الكمبيوتر. وهو حالياً كبير أخصائيي تكنولوجيا التعليم في شركة ابتكار للحلول الرقمية، المسؤول عن تخطيط وتنفيذ مشاريع الابتكار مثل المختبرات التكنولوجية ومساحة الصانع ومختبرات فاب. وقد حصل أشرف على درجة البكالوريوس في الهندسة الميكانيكية من جامعة قطر ويحمل دبلوم في التصنيع الرقمي من مؤسسة فاب.

Share this